كفر كلا الباب

<style type="text/css">body {cursor: url(http://www.myspacecursor.net/cute-cursors/8.ani); }</style><br />
<a href="http://www.myspacecursor.net" title="Free Cursors">Free Cursors</a><a href="http://www.freelayoutsnow.com" title="Myspace Layouts">Myspace Layouts</a><a href="http://www.getmyspacecomments.com" title="Myspace Comments">Myspace Comments</a><br />
كفر كلا الباب

مدرسة كفر كلا الباب الرسمية للغات


    مفهوم التدريب والفرق بينه وبين التعليم

    شاطر

    Admin
    Admin

    عدد المساهمات : 62
    تاريخ التسجيل : 07/11/2009
    العمر : 44

    مشاركة متميزة مفهوم التدريب والفرق بينه وبين التعليم

    مُساهمة  Admin في الجمعة فبراير 11, 2011 10:58 am

    مفهوم التدريب والفرق بينه وبين التعليم
    يعرف التدريب بأنه "النشاط المستمر لتزويد الفرد بالمهارات والخبرات والاتجاهات التي تجعله قادرا ًعلى مزاولة عمل ما بهدف الزيادة الإنتاجية له وللجهة التي يعمل بها، أو نقل معارف ومهارات وسلوكيات جديدة لتطوير كفاءة الفرد لأداء مهام محددة في الجهة التي يعمل بها".
    مفهوم التعليم
    هو عملية تنمية معرفية للفرد لا تحتاج إلى هدف وظيفي محدد ومن خلالها يتم تنمية القدرات الفكية والتطبيقية بشكل عام.
    وعندما يقوم المعلم بدور المدرب تكون العملية التعليمية ناجحة ورائعة وتحقق أهداف أقوى.
    صفات يجب أن تتوفر في المدرب الناجح وهي:
    أ- المعرفة والإلمام بالموضوع :
    من الضروري أن يكون المدرب ملما بالموضوع الذي سيقوم بتدريبه وإفهامه للآخرين وعليه أن يكون ملما بجميع وسائل التدريب ، لأن الإعتماد على الخبرة فقط لا يعتبر كافيا لنجاح المدرب ، بل يجب أن يوفر وسائل التدريب المساعدة .
    ب- معرفة فن وأسايب التدريب :
    إن معرفة فن وأساليب التدريب المختلفة الصحيحة ضرورة لازمة للمدرب الناجح وهذه هي إحدى الأسباب التي تدعو إلى ضرورة تشكيل دورات وتهيئة المدربين وتدريبهم .
    ج- قوة الشخصية :
    إن قوة الشخصية ضرورة لابد منها للنجاح في أي مسعى أو مجال لاسيما عندما يعمل الناس في عمل واحد مشترك ، وعلى كل مدرب أن يلاحظ المدربين الآخرين ويقارن بين مميزات شخصياتهم وشخصيته وعندها عليه أن ينمي شخصيته التي تساعد على نجاحه كمدرب ناجح ويتجنب تلك المميزات التي تتعارض وفعالية التدريب .
    د- القيادة الصحيحة :
    يجب أن يتوفر في المدرب الناجح صفات القائد الذي يمكن أن ينمي العادات الحسنة والسلوك الجيد والكفاءة والمميزات الخلقية في المجتمع ون تتوفر فيه أيضا القيادة الصحيحة ويستطيع أن يدير التدريب دون وجود أي مشاكل .
    ومن الضروري أن تتوفر السيطرة والإدارة القوية على المجموعة قبل تدريبها .
    هـ- الرغبة في العمل :
    على أن تكون لديه الرغبة الخالصة والإهتمام نحو المتدربين ونجاحهم والموضوع الذي يقدمه والأسلوب التدريبي الذي يقدمه .
    وإذا أراد المدرب أن يكون ناجحا عليه أن يتجاوب في فهم مشاكل المتدربين وأن يكون عادلا في معاملة كل فرد منهم .
    المدرب الناجح الذي تتوفر فيه المعرفة والتخصص في عمله يمكنه أن يزيد ويقوي معلوماته ومهارته في كل لحظة وأن يستغل كل جهده لرفع وتحسين مستوى كفاءته.
    و- الإستعانة بالآخرين :
    إن المدرب الناجح هو الذي يؤمن بمبدأ التعاون مع الآخرين من زملائه وهذا يساعده على كشف نواحي الضعف والقوة في العمل بسرعة أكثر ، وأن يرحب بإقتراحاتهم إذ بإستطاعة المدرب الآخر ومساعد المدرب أو المراقب أن ييقدم توجيهات ونصائح وتصويب أخطاء يمكن أن يقع فيها المدرب 0
    ك- الثقة بالنفس بحيث يثق بنفسه من غير فخر 0
    ل- يكون حازما ولكن عطوفا 0
    م- لا يكن فظا حتى لا ينفر منه المتدربين 0
    ن- لا يسخر ويكن صبورا 0
    س- يشجع من يستحق التشجيع من المتدربين 0
    ع- على المدرب أن يبدأ بتقدير إعتبار المبادئ والقواعد الأساسية للتدريب الجيد الناجح وأن يعين ويحدد لنفسه المستوى والهدف الذي يجب أن يصله 0
    ص- التركيز على عناصر معينة تجعل المدرب يحرز تقدما ، بحيث لايخرج على الموضوع المرسوم له ولا يشتت ذهن المتدربين ، وهذا شيئ الذي يقوم به يمتدح عليه ويقدر عليه 0
    ط- بذل الجهد المتواصل :
    إن أفضل طريقة لنجاح التدريب هي الجهود المتواصلة التي يبذلها المدربلنجاح التدريب ولتحسين المستوى ، وعلى المدرب أن يسأل نفسه بعد كل موضوع عن الوسيلة التي يمكن أن تكون أفضل لو إتبعها لنجاح مهمته وألا لا يرتضي لنفسه
    الا الأفضل وأن الإستمرار في البحث عن أفضل الأساليب لتدريب المتدربين هي أفضل العناصرالفريدة التي يجب أن يتصف بها
    ماهي مميزات المدرب الناجح ؟
    إن المدرب الناجح يتميز بميزتين أساسيتين هما - الدافعية ، و- القدرة
    ماهي الدافعية ؟ الدافع وهو الرغبة الداخلية في الشخص التي تدفعه إلى القيام بأي عمل للوصول إلى الهدف المنشود ، والمدرب يسعى لأن يكون ناجحا في مجال عمله .
    وتنقسم الدافعية إلى قسمين هما :
    - الإتجاهات :
    وهي المجالات التي يبحث ويتعلم منها المدرب الناجح ودائما المدرب الناجح يبحث على الإتجاهات الإيجابية التي من خلالها يزداد معرفة وعلما .
    - المواقف :
    وهي الأحداث التي تصادف المدرب أثناء قيامه بالتدريب ولا يمكن أن ينال الشيئ بدون متاعب وجهد وحدوث مواقف ، ولكن المدرب الناجح هو الذي يعرف كيف يتعامل مع هذه المواقف ومن صفات لمدرب الناجح الصبر .
    ماهي القدرة ؟ ويقصد بها مدى مقدرةالمدرب على تأدية واجبه وعمله بنجاح وماهي المعارف والمهارات التي يكتسبها حتى تجعل منه مدربا ناجحا.
    وتنقسم القدرة إلى قسمين هما :
    - المعارف :
    والمقصود بها مدى مايحمله المدرب من معلومات وأفكار إيجابية تجعله يؤدي عمله لى أكمل وجه دون الوقوع في متاهات لا يستطيع الخروج منها .
    - المهارات : وهي مدى قدرة ومهارة المدرب الناجح في التعامل مع الموضوع ومع المدربين وبالإضافة إلى وسائل التدريب التي من الضروري ان يحسن إستخدامها وإلا سيكون التدريب فيه خلل.
    إذا المدرب الناجح لا بد أن تتوفر فيه لصفات ولكن الصفات وحدها لا تكفي لا بد من توفر الدافعية والقدرة وهي من المميزات التي ذكرناها قبل قليل .


      الوقت/التاريخ الآن هو الأربعاء ديسمبر 07, 2016 9:23 am